عاجل

صاروخ الحوثيين على مكة يغضب رجال الدين والسياسة

2016-10-29 04:25:51 ( 194639) قراءة
المشاهد- خاص

مكة


أشعلت حادثة اطلاق الحوثيين لصاروخ "بالستي" أمس بهدف استهداف مكة المكرمةـ قالت قوات التحالف انها تمكنت من اسقاطه ـ موجات غضب وسخط عمت أرجا المنطقة العربية والدول الاسلامية واثارة هذه الحادثة سخط وادانات الدول الاسلامية ورجالات الدين والسياسة وناشطي مواقع التواصل الاجتماعي ولا تزال تتصاعد حتى ألآن .

ورغم نفي جماعة الحوثيين قبل قليل على لسان ناطقها الرسمي محمد عبد السلام بعدم طلاق أي صاروخ بالستي باتجاه مكة إلا أن موجات الغضب والسخط  "وهاشتا جات" الادانة والتنديد التي يطلقها السياسيين ورجالات الدين متتالية ولا تزال بأوجها

ادانات وتوعد

ففي الوقت الذي توعدت قوات التحالف الحوثيين على لسان متحدثها الرسمي أحمد الذي قال في مضمون حديثه "إن ما فشل به رأس الأفعى "ايران " باستهداف المسلمين في الحرم المكي لن ينجح به ذيل الحية (الحوثيين) وسيتم قطعها" مشيراً أن "استهداف مكة يكشف زيف شعارات الحوثيين الموت لأميركا الموت لإسرائيل والنصر للإسلام، وفي نفس الوقت يهاجمون كعبة المسلمين ويستهدفون مكة المكرمة ".

وفي سياق متصل شن وزراء خارجية السعودية وقطر والبحرين والإمارات، هجوما شديداً على الميلشيات الحوثية ، والقوات الموالية للرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، وإيران ففي الوقت قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير في تغريدة بثها عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر" إن "جماعة الحوثي_صالح، المدعومة من إيران لم تراع إلاً ولا ذمة باستهدافها البلد الحرام، مهبط الإسلام وقبلة المسلمين حول العالم" اعتبر وزير خارجية قطر الاعتداء بأنه "خيانة لله تعالى"، ووصفه وزير خارجية البحرين الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة قائلا :" استهداف مكة المكرمة ليس كسر للعهود و المواثيق فحسب ، بل هي ام الجرائم و أم الكبائر .. فليحفظ الله البيت الحرام و جواره و أهل مكة من كل شر".

 من ناحيتها اعتبرتا مصر والاردن وتركيا أن هذا العمل يمثل تطورا خطيرا، وسابقة غير مقبولة، واستخفافا لا يمكن السكوت عنه بحرمة الأماكن الإسلامية المقدسة، وبأرواح المدنيين الأبرياء، وبمشاعر المسلمين في كل أنحاء العالم كما جاء في بيان الخارجية المصرية، فيما قال وزير الدولة لشئون الإعلام الناطق الرسمى باسم الحكومة الأردنية الدكتور محمد المومنى- فى بيان اليوم /الجمعة/- إن مثل هذه الأعمال المشينة لا تخدم القضية اليمنية، ولا القضايا الإسلامية والعربية، بل هى استفزاز لمشاعر المسلمين فى العالم أجمع باستهداف قبلتهم ومقصد حجهم.

الى ذلك وصفت الرئاسة اليمنية في بيان لها الهجوم  قائلة :" تلك الاعمال التي تؤكد من خلالها تلك الجماعات الحمقى بأنها أضحت وسيلة رخيصة بيد أعداء الأمة الإسلامية التي تفضح وتعبر عن نفسها يوما عن يوم انها بعيدة كل البعد عن امتلاكها مثقال ذرة من وازع أو رابط ديني ذَا صلة بالإسلام وتقاليده وتعاليمه السمحاء.

تغريدات رجال الدين تتوحد مع هاشتاج السياسيين

واشعلت حادثة اطلاق الحوثيين صاروخاً باتجاه مكة تفاعل ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي واثارت تفاعلاً جنونياً مع الحادثة ، تصدرت  بعد ساعات قليلة من إعلان التحالف عنها، قائمة أكثر الموضوعات تفاعلاً في عدة دول .

وعلى صعيد رود فعل رجالات الدين اعتبر الداعية السعودي محمد العريفي استهداف مكة بداية النهاية للحوثيين، فيما توقع الشيخ علي القرة داغي أمين عام الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين أن الحوثيين سيلقون مصير أبرهة الحبشي الذي حاول هدم الكعبة قبل أكثر من 1446 عام. وقال في تغريدته "استهداف البيت الحرام بداية النهاية "ومن يُرد فيه بإلحادٍ بظُلمٍ نُذقهُ من عذابٍ أليم"".

في حين قال د. علي القره داغي ‏ في سلسلة تغريدات له على تويتر:"وصل الأمر بالحوثيين الضالين أن يستهدفوا مكة المكرمة وبيت الله الحرام وزواره بصواريخ باليستية!!أي دين وأي مذهب يبيح لهم هذا البغي والعدوان؟!"وتابع في تغريدة أخرى "قبل ???? سنة خرج أبرهة بجيشٍ من اليمن ليهدم الكعبة فأرسل الله عليهم طيراً أبابيل رمتهم بحجارة من سجيل فجعلتهم كعصفٍ مأكول".

وفي نفس الصدد قال مفتي الديار العراقية رافع الرفاعي، إن محاولة ميليشيات الحوثي استهداف مكة المكرمة بصاروخ باليستي تذكر بواقعة قائد دولة "القرامطة"، أبو طاهر الجنابي، الذي هاجم مكة في بداية القرن الرابع الهجري.

وأضاف الرفاعي لـ"سكاي نيوز عربية" أن أبو طاهر القرمطي دخل إلى البيت الحرام، وقتل الحجيج، ودفنهم في بئر زمزم.

وعن وجه الشبه بين واقعة الحوثيين، الخميس، وما فعله القائد المنشق قال الرفاعي: "هؤلاء المدعومين من إيران هم أنفسهم امتداد لأبي طاهر القرمطي وأمثاله، هؤلاء لا علاقة لهم بالإسلام، إنما هم يريدون أن يدمروا هذا الدين، ويفرقوا صف هذه الأمة".

من جانبه اعتبر نائب الرئيس اليمني علي محسن الاحمر أشد اعداء الحوثيين "استهداف الحوثيين مكة بصواريخهم جريمة إرهابية تكشف خطورة المشروع الإيراني الذي يقدم الانقلابين أنفسهم قربانا لخدمته ويرتكبون تجاوزات لم يسبقهم بها أي مجرم في سبيل تحقيق هذا المشروع".

وكان ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي قد بثوا فيديو قالوا انه للحظة اعتراض صاروخ اطلقته ميليشيات الحوثي  على مكة على الرابط التالي  https://www.youtube.com/watch?v=phj0cTxYGhQ لكن لم يستطيع موقع "المشاهد" التأكد من صحة الفيديو الذي يظهر فيه لحظة اطلاق الدفاعات الجوية “منظومة الباتريوت” صاروخ ليعترض صاروخاً آخر في اجواء المنطقة.

صاروخ اسكود الحوثيين


شكوك واتهامات

وحول الايادي التي تقف أو تدفع الحوثيين الى استهداف المقدسات الاسلامية قال عسيري الناطق باسم قوات التحالف أن نوع الصاروخ الذي استهدف مكة من نوع أسكود  وأن بعض من تدرب على يد الإيرانيين وعلى يد ميلشيات حزب الله الإرهابية بتعديل الوقود الذي يدفع الصاروخ إلى مسافات أبعد". واتهم الإيرانيين بالوقوف وراء تهريب مثل هذه الصواريخ، قائلاً" الإيرانيون ضالعون في هذا الجانب سواء تهريب الصواريخ أو نقل تقنية تعديل هذه الصواريخ.

 وفي سياق متصل علق اللواء أشرف أمين، الخبير الأمني والاستراتيجي المصري" إن الصاروخ الذي اطلقه الحوثيين بإتجاه مكة المكرمة" دفعت به القوات الأمريكية".

وأكد "أمين" خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "خط أحمر" مع الإعلامي محمد موسى، والمذاع على فضائية "الحدث اليوم" مساء اليوم الجمعة، أننا جميع لن نقبل بالمساس بمقدساتنا الإسلامية، ونعلم جيدًا أن المخطط الغربي يريد إسقاط الدول العربية وانتهاك المقدسات الإسلامية.


رجل دين يهاجم الحوثي

طباعة

التعليقات

إضافة تعليق