عاجل

انهيار غير معلن للهدنة اليمنية السادسة

2016-10-21 17:26:53 ( 215324) قراءة
المشاهد – متابعات :

 نادي الصقر في تعز مدمر جراء المواجهات - تصوير احمد الباشا

خروقات واسعة للهدنة المؤقتة التي اعلنتها الامم المتحدة في اليمن، وسط اتهامات متبادلة بين القوات الحكومية والتحالف الذي تقوده السعودية من جهة والحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق من جهة ثانية بخرق اتفاق وقف اطلاق النار الذي دخل حيز التنفيذ فجر امس الخميس.

واستأنفت مقاتلات التحالف غاراتها على مواقع الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق في ضواحي العاصمة صنعاء ومحافظات الجوف ومأرب وصعدة، على وقع معارك عنيفة في مختلف جبهات القتال الداخلية والحدودية في انهيار غير معلن للهدنة السادسة في اليمن.

واعلنت قوات التحالف ومنظمات حقوقية موالية للحكومة عن رصد اكثر من 300 خرق للهدنة من قبل الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق خلال اليوم الاول من سريانها في جبهات القتال الداخلية والحدودية.

المتحدث باسم قوات التحالف،اللواء أحمد عسيري، قال في تصريحات صحفية انه "ليس هناك وقف لإطلاق النار في اليمن".

واتهم عسيري الحوثييين وقوات الرئيس السابق، بارتكاب اكثر من 80 خرقا لوقف اطلاق النار في جازان ونجران جنوبي السعودية، ما اسفر عن إصابة مواطن سعودي وابنته، فضلا عن 238 خرقا للهدنة في جبهات القتال الداخلية.

الى ذلك اعلن التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان الموالي للحكومة توثيق 125 خرقا للهدنة ارتكبها الحوثيون وحلفاؤهم في ثمان محافظات.

وأسفرت تلك الخروقات عن سقوط قتيلين و 12 جريحا معظمهم من المدنيين، في مدينتي مأرب وتعز، حسب ما ذكرت وكالة الانباء الحكومية نقلا عن التحالف اليمني لرصد الانتهاكات.

وسجلت المنظمة الحقوقية 64 خرقا للهدنة في تعز ، و19 في صنعاء و12 في حجة و9 في البيضاء، فيما توزعت باقي الخروقات على محافظات الضالع ومأرب والجوف وشبوة.

الى ذلك افادت مصادر اعلامية موالية للحكومة بان منظومة الدفاع الجوي التابعة لقوات التحالف اعترضت صاروخين بالستيين أطلقهما الحوثيون وحلفاؤهم العسكريون باتجاه مدينة مارب منتصف الليلة الماضية.

وفي وقت سابق امس الخميس قالت قوت التحالف انها ردت على خروقات الحوثيين عند الشريط الحدودي بين السعودية و اليمن، وتوعدت بالاستمرار في التصدي لخروقات اتفاق وقف إطلاق النار، وفرض الحظر والتفتيش الجوي والبحري والاستطلاع الجوي لأي تحركات للحوثين والقوات الموالية لهم.

في المقابل اتهم الحوثيون مقاتلات التحالف بشن سلسلة غارات جوية على محيط العاصمة اليمنية ومحافظات مارب والجوف وحجة.

وقالت وكالة الانباء الخاضعة للحوثيين ان اربع غارات جوية استهدفت مديريتي نهم وبني حشيش عند البوابة الشرقية لمدينة صنعاء، فيما ضربت ثلاث غارات على مناطق متفرقة في مديرية صرواح غربي مدينة مأرب.

وذكرت الوكالة ان الطيران الحربي شن غارتين على مديريتي الغيل والمصلوب غربي محافظة الجوف، واربع غارات على منطقة البقع في مديرية كتاف شرقي محافظة صعدة قرب الحدود مع السعودية.

وتحدث اعلام الحوثيين عن مقتل 20 عنصرا من حلفاء الحكومة "اثناء محاولتي تقدم في صحراء ميدي" شمالي غرب محافظة حجة، ومديرية المصلوب غربي محافظة الجوف.

وافاد اعلام الرئيس السابق بمقتل 4 مسلحين من الحوثيين وحلفائهم وإصابة 6 اخرين خلال معارك المصلوب.

وفي مساع حثيثة لاحتواء تداعيات التصعيد العسكري، اجرى المبعوث الاممي الى اليمن اسماعيل ولد الشيخ احمد سلسلة لقاءات في العاصمة السعودية الرياض مع الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي وامين عام مجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني ومسؤولين سعوديين، في محاولة لتثبيت وقف اطلاق وتفادي انهيار الهدنة الانسانية الجديدة التي دخلت حيز التنفيذ الخميس لمدة ثلاثة ايام.

الى ذلك حث وزير الخارجية الأمريكي جون كيري الحوثيين على احترام وقف إطلاق النار .

وقال كيري في تصريحات صحفية عقب اجتماع مشترك مع نظيره السعودي عادل الجبير في الرياض، إن السعودية لها الحق في وقف هجمات الصواريخ عبر حدودها مع اليمن.

وزير الخارجية السعودي ندد بخرق الحوثيين والرئيس السابق للهدنة، قائلا انه تم رصد 150 خرقا لاتفاق وقف اطلاق النار في مدينة تعز وحدها. وشدد على حق بلاده في الدفاع عن نفسها وحماية أراضيها.


المصدر - مونت كارلو - عدنان الصنوي

طباعة

التعليقات

إضافة تعليق