عاجل

إمرأة تضع مولودها في البنك المركزي اليمني

2016-09-19 20:34:06 ( 284759) قراءة
عدن – المشاهد - خاص

دفع تدهور الخدمات الصحية التي تقدمها مشافي الحكومة امرأة يمنية لوضع مولودها بمبنى البنك المركزي في مدينة عدن الساحلية جنوب اليمن.

وفاقم من معاناة المواطنين انقطاع التيار الكهربائي بسبب عجز الحكومة وتخلف الحلفاء الخليجيين عن الوفاء بالتزاماتهم في تأهيل كهرباء المدينة التي تضررت بفعل الحرب .

ولجأ اطباء وقابلات في احدى مراكز التوليد ورعاية المواليد الجدد "الاحد" الى تنفيذ وقفه احتجاجية ،تطالب الحكومة برفد المركز بمولد كهربائي ،بعد خروج المولد السابق عن الخدمة و تعثر قيام المركز في الوفاء بالتزاماته .


البنك المركزي عدن - المشاهد

يقول المواطن "علاء ياسين "ان زوجته التي نقلها  قبل اسابيع الى المركز الحكومي لوضع مولدها ،نجت من الموت بأعجوبة بعد اخضاعها لعملية قيصرية لإخراج المولود .

انقطعت كهرباء الحكومة فجأة عن المركز وكان يفترض استمرارها لساعتين عقب اجراء العملية ".

يضيف ياسين : تحولت غرف المركز الى جحيم ومازالت زوجتي لم تفق من التخدير ..لجأت الى نقلها  الى احدى المستشفيات الخاصة ومنها  سريعا الى مستشفى اخر لتبقى  تحت رعاية الاطباء .

يقول ياسين انه دفع 100 دولار للمستشفى الخاص رسوم غرفة رقود "سيئة " وبعد اشتراط المستشفى اخذ توقيع منه يخلي مسئولية المستشفى عن أي انتكاسة او تدهور قد تواجهه زوجته خلال بقاءها ليومين .

يقع مركز التوليد في  جزء مشفى حكومي بنته الحكومة الصينية ابان النظام الاشتراكي تعرض جزء منه لأضرار بسبب قصف طيران على تجمعات مفترضة لمسلحين حوثيين العام الماضي.

يقول محمد جلال احد حراس البنك المركزي المجاور لمركز التوليد في المدينة القديمة "كريتر" ان احدى النساء اضطرت الى وضع مولودها في مبنى البنك المركزي بسبب انقطاع الكهرباء الحكومية وتخاذل الجهات الحكومية عن دعم المركز ورفده بمولد كهربائي .

يشير جلال خلال حديثه للمشاهد الى احدى الابواب الجانبية لمبنى البنك المركزي :هذه احدى غرف حراسة البنك .

 "استقبلنا قبل ايام  حالة طارئة لمرأة وصلت وهي على وشك وضع مولودها وبسبب انقطاع الكهرباء في مركز التوليد جرى نقلها الى غرفة الحراسة و استدعاء احدى القابلات لمساعدتها في وضع مولودها في هذه الغرفة ".

اعرب جلال عن عميق حزنه ،"لدينا مولدات كهربائية واخرى احتياطية في البنك  وقد تستقبل غرفتنا حالات مشابهة اذا لم تفي الحكومة بواجباتها تجاه مواطنيها" .

"خلال عملنا في حراسة البنك منذ اشهر كنا نرى على مدار اليوم سيارات تقل نساء على وشك وضع مواليدهن في المركز وبسبب انقطاع الكهرباء يتم نقلهن الى مستشفيات خاصة".

يقول احد العاملين في مركز التوليد الرئيس في المدينة "احمد شيخ"

ان احدى النساء توفت عشية عيد الاضحى المبارك بسبب انتكاسة صحية عقب وضع مولودها في مشفى خاص .

يضيف عامل اخر : "جهات مستفيدة تريد اغلاق المركز لاستثمار معاناة المواطنين ".

يعمل في مركز التوليد 160 موظف .

الى الجهة الشمالية ثمة جزء من مبنى المشفى القديم خرج عن الخدمة  واصبح مهجورا وفي الجهة الجنوبية لمركز التوليد الى جوار البنك المركزي  ثمة جزء اخر دمرته الحرب .


مستشفى  الشعب للتوليد في عدن المعروف بالمستشفى الصيني - المشاهد

تتحدث للمشاهد القابلة والنقابية ذكرى ناصر بألم وحرقة كانت وعشرات العاملات والقابلات في المركز يقفن منذ الصباح احتجاجا على فساد حكومي حد سعي جهات فاسدة لإغلاق المركز. 

تحبس انفاسها لبرهة لتواصل حديثها :طرقنا كل الابواب لإنقاذ المركز وحتى مكتب المحافظ طرقناه ودفعنا حراس المحافظة الى خارج المبنى .

تقول قابلات المركز ان مسئولون حكوميون سعوا الى اغلاق المركز واتخاذ قرارات بنقل عدد من الاطباء والاختصاصيين الى مستشفيات اخرى تمهيدا لإغلاق المركز..وان قرار اغلاق المركز فشل امام تعاطف المواطنين ودفاعهم عن حقوقهم.

جرى نقل مديرة المركز الى مرفق اخر تتابع  النقابية ذكرى ناصر حديثها: المركز بعد تأهيله من قبل الهلال الاحمر الاماراتي عقب الحرب بقي يقدم خدماته بصورة طبيعية .

تشير احدى الطبيبات في حديثها للمشاهد ان الفساد الحكومي في وزارة الصحة التهم باصا وسيارة اسعاف قدمها الهلال الاحمر الكويتي ولم تصل الى المركز.

عند كتابة التقرير ابلغ المشاهد عاملون في المركز ان احد التجار في محافظة الحديدة قام بإيصال مولد كهربائي  لمواجهة مشكلة انقطاعات الكهرباء بعد تخاذل حكومي حيث يدفع كثير من المواطنين حياتهم ثمنا لتدهور القطاع الصحي في مشافي المدينة.  

طباعة

التعليقات

إضافة تعليق