عاجل

التحالف يقصف المدينة الرياضية ومعلومات عن أسلحة

2016-09-17 02:24:26 ( 277683) قراءة
صنعاء -المشاهد الرياضي - خاص

اثار القصف على المدينة الرياضية بصنعاء - المشاهد


 تعرضت المدينة الرياضية بصنعاء وتحديدا ملعب ( الكابتن علي محسن مريسي) لثلاث غارات جديدة صباح امس الجمعة من قبل قوات التحالف العربي تسبب إلى تدمير أجزاء كبيرة من الملعب ..

  وكانت المدينة الرياضية والمرافق التابعة لها تعرضت قبل أيام لغارات جوية من قبل قوات التحالف العربي التي تقوده السعودية حيث استهدفت الصالة الدولية 22 مايو للمؤتمرات والانشطة الرياضية وصالة الطاولة الدولية وصالة العماد ومبنى الاتحاد اليمني لكرة القدم ومرافقه الخدمية والعديد من الملاعب والصالات الرياضية في العديد من المحافظات اليمنية.

 وقالت شهود عيان لـ"المشاهد الرياضي ": أنهم شاهدوا حافلات كبيرة دخلت المدينة الرياضية قبل أيام يعتقد أنها تحمل أسلحة وهو سبب قصف المدينة من قبل قوات التحالف العربي .

 ويتوقع مسئول في أحد الاتحادات الرياضية – تحفظنا عن ذكر أسمه لسلامته – توقع أن جماعة الحوثي والرئيس السابق صالح يتعمدون إلى إدخال تلك الحافلات الكبيرة المدينة الرياضية التي يعتقد أنها محملة بالاسلحة والمعدات الثقيلة وبهدف كسب تعاطف الشباب والرياضيين والشارع اليمني.

 كانت جماعة الحوثي والرئيس السابق صالح قد استخدموا ملاعب وصالات رياضية في عدد من المحافظات اليمنية اماكن لتخزين السلاح خلال الفترة الماضية والتي تعرضت للقصف من التحالف.

وقام نائب وزير الشباب والرياضة المعين من قبل جماعة الحوثين المتواجد حاليا في جبهات القتال بتكليف وكيل قطاع الرياضة بزيارة المدينة الرياضية والاطلاع عن كثب لحجم الأضرار التي لحقت بالملعب ..

  وقد أصدرت وزارة الشباب والرياضة بصنعاء الواقعة تحت سيطرت الحوثيين بيان إدانة واستنكار لهذه الاعمال التي وصفتها بالاجرامية في حق المنشاءات التي وضعت لخدمة شباب ورياضي اليمن ..

كما ادانت الاتحادات الرياضية والأطر الشبابية بصنعاء ومنها الاتحاد اليمني لكرة القدم هذا الغارات والتي وصفت ذلك بأنه عدوان ممنهج،مؤكدة في بياناتها أن ما يحدث يعتبر اعتداء صارخا على حقوق الشباب والرياضيين وملاعبهم وصالاتهم واستهدافا لمكتسباتهم  وطاقاتهم من أجل أيجاد مساحات الفراغ والبطالة في حياتهم ودفعهم إلى اتجاهات خطيرة والى أن يكونوا أداة للغلو والتطرف والإرهاب والإجرام

وطالبت الاتحادات المجتمع الدولي وكل الاتحادات والأطر الرياضية العربية والقارية والدولية بوقفة جادة ضد القصف والتدمير التي حدثت لملاعب كرة القدم ومبنى الاتحاد وسكن المنتخبات والملاعب الأخرى والصالات الرياضية وادانتها والانتصار للسلام ولحقوق الشباب والرياضيين.

ومن جهته طالب نائب وزير الشباب والرياضية المكلف من جماعة الحوثي الهيئات الرياضية القارية والدولية بالضغط على الدول المشاركة في التحالف لرفع الحصار البري والجوي على البعثات الرياضية اليمنية التي تلاقي صعوبة في التنقل للمشاركة في الاستحقاقات الخارجية وعرقلتها في المطارات الخارجية لعدم قدرتها للعودة للوطن بسبب منع مطار صنعاء الدولي ان يقوم بواجبه 


قصف المنشاءات الرياضية في صنعاء

طباعة

التعليقات

إضافة تعليق