عاجل

اليونيسيف توقف منحة مالية لدعم التعليم بتعز

2016-09-14 23:57:53 ( 322458) قراءة
المشاهد - خاص

تراجعت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف) عن منحة مالية بمبلغ 154 ألف دولار كانت قد خصصتها للمتطوعين في مجال التعليم بمحافظة تعز جنوب غرب البلاد.

وكشف أحمد البحيري رئيس مركز الدراسات والإعلام التربوي في حديث لـ"المشاهد" أن حرمان محافظة تعز من المنحة التي كانت مخصصة للمعلمين المتطوعين خلال العام المنصر يعود لاكتشاف فساد في الكشوفات المرفوعة إلى المنظمة من مكتب التربية بمحافظة تعز.


يونيسيف

وتعيش تعز اليمنية أوضاعا صعبة جراء الحرب والحصار المفروض عليها من قبل جماعة الحوثي وحليفها علي عبدالله صالح منذ أكثر من عام ونصف، حيث أثرت هذه الحرب على الأوضاع التعليمية وكذا المعيشية للسكان في تعز.

وقال البحيري: إن "اليونيسيف كانت قد التزمت في لقاء جمع ممثلها في اليمن مع السلطة المحلية بتعز ومكتب التربية والتعليم ومنظمات مدنية بتقديم  154 ألف دولار كحوافز للذين عملوا كمتطوعين بالمحافظة خلال العام الدراس الماضي، على أن يقوم مكتب التربية برفع الاسماء، لكن للأسف اعتذرت اليونيسيف عن دفع المبلغ بعد أن اكتشفت رفع أسماء وهمية تزيد بثلاثة أضعاف عن الأسماء التي خصصت لها المنحة المالية".

وأكد أن المنحة المالية كانت مخصصة لعدد 900 متطوع فقط إلا أن اليونيسيف تفاجأت برفع قوائم بأسماء متطوعين تجاوز الثلاثة آلاف متطوع، وهو الأمر الذي دفع المنظمة الأممية للتراجع عن المنحة.

وقال البحيري إن "اليونيسيف ومن خلال مراجعتها للقوائم تأكدت من وجود قوائم أسرية ضمن الأسماء المرفوعة، وعندما طرحنا عليها اعتماد الكشوفات المقدمة من المركز باعتبارها موثوقة ردت بقولها "نحن نعمل في وضع حرب وحذف أسماء ربما يعرض طاقم يونيسيف للاعتداء من أي طرف".

طباعة

التعليقات

إضافة تعليق