عاجل

بعد ماراثون طويل .. الأوقاف تعلن بدء تسجيل الحجاج

2016-08-07 09:58:39 ( 375140) قراءة
المشاهد - بشير طاهر

مبني وزارة الحج اليمنية

وصلت أزمة تفويج الحجاج اليمنيين هذا العام إلى نهايتها بإعلان متأخر لوزارة الأوقاف اليمنية اليوم السبت بدء تسجيل الحجاج لهذا الموسم اعتبارا من يوم غد الأحد وحتى يوم الجمعة المقبل وفقا لبيان صادر عن الوزارة.

ووفقا لمصدر طلب عدم الافصاح عن اسمه فإن السلطات السعودية أرسلت التأشيرات لمندوبي الوزارة والوكالات وهو الإجراء الذي أخَر إعلان بدء التسجيل.

وكان موسم بالحج بالنسبة لليمنيين في مهب الريح بعد تأخير إجراءات التسجيل والتفويج وسط اتهامات متبادلة بين الجانب السعودي والجهات اليمنية المعنية حيث اصدرت الوزارة في صنعاء بيانا حملت فيه السلطات السعودية مسؤولية عدم حج اليمنيين هذا العام في حال تعثرت الإجراءات.

صعوبات وتحديات

أبرز الصعوبات التي كانت تقف أمام موسم الحج لليمنيين لخصها منير دبوان الوكيل المساعد لوزارة الأوقاف في تأخير التأشيرات وصعوبة تحويل الأموال الخاصة برسوم الحج بسبب الحظر على البنوك اليمنية وقلة المنافذ الخاصة بتفويج الحجاج واقتصارها على منفذ الوديعة.

وحددت وزارة الحج السعودية حصة حجاج اليمن لهذا العام  بـ 19450 حاجاً رغم تقليص عدد الحجاج بنسبة 20% هذا العام بسبب أعمال التوسعة في الحرم المكي.

كما خفضت السلطات السعودية الرسوم للحجاج اليمنيين من 7 ألف ريال سعودي إلى 5 ألف ريال سعودي مراعاة للظروف الاقتصادية والإنسانية الصعبة التي يمر بها اليمنيون جراء الحرب التي تشهدها البلاد.

حج بلا سياسة

محمد جار الله رئيس لجنة الحج في اتحاد الوكالات السياحية أكد أنهم عملوا منذ وقت مبكر مع الجانب السعودي والحكومة الشرعية والسلطة في صنعاء على عدم تسييس موسم الحج من خلال فريق واحد واعتباره عملا فنيا مهنيا بحتا وفريضة يجب أن يسهل أداؤها لليمنيين.

وفي حديثه للمشاهد قال إن ترتيباتهم كوكالات تفويج جاهزة وما ينقصها هو سرعة الإجراءات من قبل الجانب السعودي. حيث أشار إلى أن هذا الموسم استثنائي فبدلا من توقيع البروتكول مع الجانب السعودي في شهر مارس تم توقيعه في شهر يونيو.

وزير الأوقاف في الحكومة الشرعية فؤاد الشيخ كتب في صفحته على فيسبوك "حديثنا كان واضح مع كل الصحف ان هناك تعاون من كل الجهات في صنعاء وتفهم لإبعاد الحج عن التوظيف السياسي ولم نتهم اي جهة بعرقلة الحج لأننا اصلا لم نبدأ باي إجراءات فعلية للحج حتى تظهر أن هناك عرقلة او لا و لأن استخراج تأشيرات المنظمين هي الخطوة العملية للبدء بإجراءات الحج وهي لحد الان لم تخرج تحصلنا على وعد ان تكون تأشيرات المنظمين غداً في منفذ الوديعة".

ورغم كل هذه الصعوبات التي يمكن أن تهدد مشاركة الحجاج اليمنيين إلا أن الأمر في طريقه للاكتمال بإعلان بدء تسجيل الحجاج وبالتزامن مع ذلك بدء تجهيز مساكنهم في المشاعر المقدسة.

وتسببت الحرب الدائرة في اليمن من حرمان نحو 85% من الحجاج اليمنيين من أداء مناسكهم العام الماضي نتج عنه حملة إعلامية واسعة ضد السعودية قادها الحوثيون والذين خرجوا بتظاهرة في صنعاء العام الماضي وهم يرتدون الإحرام.

خسائر كبيرة

حمود محمد العديني صاحب إحدى الوكالات قدر ل(المشاهد) متوسط خسائر الوكالة الواحدة خلال العامين الماضيين من 30 – 40 مليون ريال معتبرا أن أي فشل لموسم الحج هذا العام يعني انهيارا تاما لهذه الوكالات.

ووفقا لتقارير إعلامية فإن أكثر من 120 شركة يمنية مصيرا مجهولا بعد تسريحها أكثر من 1000 موظف وخسائر تجاوزت 44 مليون دولار خلال عامين متتاليين من توقف خدمات الحج والعمرة ، كما تبلغ خسائر شركات النقل البري والجوي الناقلة للحجاج والمعتمرين لعاميين متتالين حوالي 51 مليون دولار.

طباعة

التعليقات

إضافة تعليق