عاجل

ولد الشيخ يقدم إحاطة لمجلس الأمن عن مشاورات الكويت

2016-08-03 18:00:04 ( 350559) قراءة
المشاهد- متابعات

ولد الشيخ


من المقرر ان يقدم المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد، سيقدم مساء اليوم الأربعاء، إحاطة إلى مجلس الأمن الدولي حول سير المشاورات بعد مغادرة وفد الحكومة الشرعية وتمديدها حتى السابع من الشهر الجاري.

ويعقد مجلس الأمن الدولي اليوم الأربعاء، جلسة خاصة لبحث التطورات في اليمن، وكذلك موقف المفاوضات اليمنية المتعثرة في دولة الكويت.

ويستمع المجلس إلى المبعوث الأممي إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، عبر دائرة مغلقة لتقرير يقدمه عن المشاورات اليمنية المتعثرة عبر دائرة تلفزيونية من دولة الكويت مستضيفة المشاورات اليمنية التي ترعاها الأمم المتحدة.

ونقلت مواقع عربية عن مصدر دبلوماسي بأن مجلس الأمن سيبحث أيضا خلال الجلسة الخاصة الأوضاع الإنسانية في اليمن، وأعلن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، الثلاثاء، رفع اسم التحالف من تقرير الانتهاكات ضد الأطفال في اليمن.

وأضاف الأمين العام للأمم المتحدة خلال جلسة مجلس الأمن، التي ناقش فيها تقرير الأمم المتحدة حول الأطفال في مناطق النزاعات والحروب، أن أكثر من نصف اللاجئين في العالم هم من الأطفال.

  ولم تحقق المشاورات اليمنية التي انطلقت يوم 21 أبريل/ نيسان الماضي، أي جديد في اليوم الرابع من التمديد، مع رفض وفد الحوثيين وحزب الرئيس السابق صالح للورقة الأممية المقدمة لحل النزاع.

 وكان المبعوث الأممي إلى اليمن، عقد ظهر اليوم الأربعاء، جلسة مشاورات مع وفد الحوثي ـ صالح، لإقناعه بالتوقيع على الخارطة الأممية "لكنها لم تخرج بأية نتيجة".

  وتبرر مصادر بأن وفد الحوثيين وصالح متمسك بحل شامل للأزمة اليمنية يشمل الملف الأمني والسياسي، وتشكيل حكومة وحدة وطنية يكونون شركاء فيها.

 وأعلن ولد الشيخ الإثنين الماضي تسلمه رسالة موقعة من وفد الحكومة اليمنية يعلن فيها موافقته على المقترح الذي قدمه لحل الأزمة قبل أن يغادر الوفد الكويت عائدًا إلى العاصمة السعودية الرياض.

 وبيّن المسؤول الأممي أن مغادرة الوفد الحكومي الكويت لا تعني مغادرة مشاورات السلام، لافتًا إلى أن منظمته متفقة مع الأطراف على استمرار المشاورات.

 

 واقتصرت الرؤية الأممية للحل، التي قدمها ولد الشيخ لطرفي الأزمة اليمنية، ووافق عليها الوفد الحكومي، على حلول للملف الأمني والعسكري، مع إسقاط الملف السياسي وترحيله إلى جولة مشاورات قادمة لم يتم تحديد زمانها ومكانه

طباعة

التعليقات

إضافة تعليق