عاجل

اليمن تشارك في المعرض العالمي للاحياء البحرية

2016-04-27 13:17:49 ( 462570) قراءة
المشاهد - خاص

على الحبشي اثناء افتتاح جناح بروم

تشارك اليمن في المعرض العالمي للأسماك والاحياء البحرية في العاصمة البلجيكية بروكسل ضمن 75 دولة مشاركة حيث أقامت شركة بروم للاسماك معرضا متميزا في اجنحة المعرض وهي الشركة اليمنية الوحدية المشاركة في المعرض العالمي الذي تشارك فيه ???? شركة عالمية متخصصة في مجال التجارة والصناعة السمكية.

وقال رئيس الجمعية اليمنية لمصدري الاسماك ومدير شركة بروم للاسماك في افتتاح جناح الشركة بأن مشاركة اليمن جاءت للتأكيد للزبائن وكل مستوردي المنتجا البحرية اليمنية في جميع انحاء العالم وخاصة في اوروبا واسيا وافرييقيا وامريكا اللاتينية ودول الشرق الاوسط انه رغم الظروف الصعبة التي تحيط باليمن إلا إننا نستطيع ان نصل اليكم ونمدكم بمنتجاتنا المتميزة ذات الجودة العالية وفق اعلى المواصفات العالمية.

وأضاف الحبشي لم تكن مشاركتنا في هذا المعرض سهلة وبلادنا لا زالت تعيش تحت وطأة هذه الحرب الشعواء الظالمة التي اضرت بكل مناحي الحياة وعلى الأخص الجوانب الاقتصادية والانتاجية والصناعية ومنها الصناعة السمكية.

مؤكدا " أردنا من حضورنا هذا المعرض الذي يعتبر الاول عالميا ان نعزز من تواجدنا في السوق العالمي ونقدّم خدمة للصادرات السمكية ونبحث مع المشترين العالمين احتياجاتهم من المنتجات السمكية ونسهم في تطوير صادراتنا من الأحياء البحرية حتى لا نجد انفسنا خارج نطاق المنافسة مع استمرار غيابنا عن الاسواق العالمية.

وأشار الحبشي إلى انه مع استمرار غياب الدولة اليمنية ومعها انعدمت ايضا كل سياسة الدعم للصادرات المحلية والتي هي في الواقع لم تكن موجودة في يوم من الايام لذا اصبحت الصادرات السمكية في وضع لا يحسد عليه ويصعب عليها مجارات الصادرات المماثلة في الدول المجاورة مثل سلطنة عمان وسريلانكا والهند وموريشيوس او حتى اندونيسيا وغيرها من دول الإقليم كل هذه الدول تولي صادراتها اهتمام كبير ودعم مباشر يسهم في نموها وتعزيز مساهمتها في زيادة الناتج القومي لهذه البلدان.


الجناح اليمني

واضاف : نتمنى نرى بشائر السلام تعم بلادنا حالا  ويبدأ اليمنيون بالتخلي عن آلة الحرب والبدء في اعمال عقولهم في وضع إطار فعال يرفع من عجلة النمو وعلى الأخص تلك المتعلقة بالسياسات المحفزة للاقتصاد وعلى الأخص الصادرات غير النفطية والتي تعتبر رافعة أساسية للاقتصاد مما يؤثر ايجابا على حياة المواطن اليمني المتطلع للحياة الكريمة التي ينشدها كل الناس في هذه البلاد .

طباعة

التعليقات

إضافة تعليق