عاجل

169 قتيلاً خلال شهر يناير في مدينة تعز

2016-02-24 17:45:28 ( 577670) قراءة
المشاهد – تعز – خاص

قُتل 169 شخصاً من المدنيين في تعز واُصيب 736 آخرين خلال شهر يناير الماضي وذلك جراء قصف مسلحي الحوثي وقوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح على مدينة تعز .

أحد شوارع تعز جراء المواجهات - تصوير أحمد الباشا

وأوضح تقرير صادر عن ائتلاف الإغاثة الانسانية بتعز تلقى (المشاهد ) نسخة منه ، ان الضحايا من مختلف الاعمار  منهم  61 قتيلاً و137 جريحاً من الاطفال , و25 قتيلة و 39  جريحة من النساء . و83  قتيلاً موزعين من الرجال ، فيما بلغ اجمالي جرحى شهر يناير 736 شخصاً بسبب القصف من قبل مسلحي الحوثي وقوات الرئيس السابق على مدينة تعز.

وأكد التقرير أن عملية التعليم في المدينة عادت بصورة وتدريجية من خلال افتتاح شقق جديدة, وعمارات لم يتم تجهيزها بعد للسكن, وتقسيمها كفصول دراسية لطلاب المراحل الأساسية ألمختلفة من قبل مبادرات أهلية وشبابيه ، بعد الدمار الذي تعرضت له المدارس جراء القصف العشوائي عليها.

وأضاف التقرير بأن الخدمات الصحية في المدينة وصلت إلى حالة مأساوية وتدهور كبير, حيث قال الائتلاف في تقريره انه قدم الى مستشفيات المدينة  دعما ماليا مقداره 174 مليون ريال تنوعت بين أدوية ومستلزمات طبية ، تم توزيعها على المستشفيات العاملة داخل المدينة  ومستشفى "خليفة" بمدينة التربة جنوبي تعز.

فيما بلغت كمية مياه الشرب والاستخدام التي تم توزيعها من قبل الجمعيات والمؤسسات الأعضاء في الائتلاف على الأحياء السكنية والمناطق المتضررة والأشد ضررا ما يزيد عن 11 مليون لتر إلى نهاية شهر يناير.

وتعيش محافظة تعز أوضاعا إنسانية بالغة السوء منذ بدء الحرب عليها في إبريل الماضي وانتهاء بالحصار الخانق المفروض عليها منذ ما يزيد عن خمسة أشهر, ومنع إدخال أي مواد أو مستلزمات غذائية أو طبية أو مياه شرب أو حتى اسطوانات أكسجين للجرحى والمرضى في المستشفيات.

وتدور اشتباكات في عدة جبهات داخل المدينة بين الجيش الموالي للرئيس الشرعي مسنوداً بالمقاومة الشعبية وقوات الرئيس السابق علي صالح ومسلحي الحوثي .

كما تدور معارك ضارية في جبهات خارج مدينة تعز كمديرية المسراخ ومنطقة الشريجة ومديرية حيفان الاعبوس .

طباعة

التعليقات

إضافة تعليق