عاجل

مقتل الزميلان الحكيمي وحجيرة إثر قصف للتحالف

2016-02-10 23:01:07 ( 589839) قراءة
المشاهد - صنعاء - خاص

قتل المخرج التلفزيوني منير الحكيمي وزوجته سعاد حجيرة الموظفان في قناة اليمن الفضائية، وأولادهم الثلاثة إثر قصف من قبل طيران قوات التحالف العربي بقيادة السعودية لمنطقة بيت معياد في مديرية السبعين بالعاصمة صنعاء مساء أمس الثلاثاء.

وقالت سكان في حي بيت معياد إن القصف استهدف بغارتين "هنجراً" تابع لمدرسة أهلية ما أسفر عن تدمر المنزل الذي يسكنه المخرج الحكيمي وزوجته وأطفاله الثلاثة بينهم طفلة لا يتعدى عمرها الشهرين.

ويقول عبدالوهاب الحميدي -زميل الحكيمي وحجيرة في قناة اليمن الفضائية- لـ"المشاهد" إن ما تعرض له زميلاه يؤكد ان استهداف الطيران يذهب ضحاياه الكثير من الأبرياء، وينقل الحميدي عن زملائه الذين تواجدوا لإنقاذ الحكيمي وزوجته أنهم كانوا يشعرون بالحسرة والندم بعد أن عجزوا عن مد يد العون لزميلهم وأسرته وهم تحت الأنقاض، حيث لا يفصلهم عنهم سوى أمتار قليلة بسبب الحريق الذي نشب في المكان ولم تتمكن فرق الانقاذ من إخماده.

ويشير الحميدي إلى أن القصف تسبب في سقوط سقف الدور الأول الذي كان يسكنه الحكيمي وأسرته لينطبق على سقف البدروم الممتلئ بالمواد الكيماوية وبراميل الطلاء(الرنج) ومادة "التينار" وهي مواد مشتعلة مما زاد في الاشتعال، وإحداث انفجارات داخل البدروم من الساعة التاسعة مساء وحتى الرابعة فجراً.

وقد تم انتشال جثة الحكيمي وزوجته حجيرة وأطفالهما الثلاثة صباح اليوم، بسبب الحريق الذي لم يتمكن الدفاع المدني من إخماده.


المخرج الحكيمي مع اطفاله

ونعت نقابة الصحفيين اليمنيين المخرج الحكيمي وزوجته وعبرت عن ادانتها للواقعة وطالبت بالتحقيق فيها وكافة قضايا قتل الصحفيين والانتهاكات التي تطال حرية الراي والتعبير.

كما ادانت نقابة الصحفيين ما تعرض له مراسل قناة اليمن اليوم شرف الشمري والمصور عماد كعدش في مديريتي ميدي وحرض بمحافظة حجة من اعتداء من قبل قناصة أثناء انتقالهما من حرض الى ميدي لإعداد تقارير تلفزيونية للقناة ، ما أسفر عنه اصابة الزميل الشمري بأربع طلقات في يديه اللتين كانتا تحملان ميكرفون القناة ، فيما اصيب الزميل كمال كعدش بطلقة في قدمه حسب بلاغ قناة اليمن اليوم.

طباعة

التعليقات

إضافة تعليق