عاجل

الحوثيون يقصفون لودر والمقاومة تطالب بضمها للجيش

2016-01-24 23:42:05 ( 602432) قراءة
المشاهد – ابين - نائف زين

محافظ ابين وقائد اللواء 115  في زيارة للواء

في تطور للأحداث والحرب الدائرة بين المقاومة الجنوبية والجيش الموالي للشرعية ومسلحي جماعة الحوثي وقوات الرئيس السابق علي صالح ، أعاد الحوثيين وقوات صالح تمركزهم في منطقة ثرة - مكيراس الجبلية الاستراتيجية المطلة على لودر.

مصدر في المقاومة الجنوبية  قال ان الحوثيين قصفوا عدة مناطق مختلفة في لودر محافظة ابين بصواريخ الكاتيوشا والمدفعية الثقيلة صباح يوم أمس السبت مستهدفة مركز المديرية ومناطق أخرى واللواء 115مشاة.

جرحى مدنيين وعسكريين

 وقالت مصادر طبية من مستشفى الشهيد "محنف" بلودر ان 10جرحى على الاقل بينهم طفلة في السابعة من العمر أصيبت بشظايا صاروخ كاتيوشا  وثلاثة مدنيين وخمسة من جنود اللواء 115مشاة اسُعفوا الى المستشفى ، بعضهم إصاباتهم بالغة ويستدعي نقلهم إلى عدن .

غموض معارك لودر.

 الغموض يلف عملية سير المعارك في لودر ثره ، فقد دارت معارك شرسة وعنيفة قبل أسابيع في ثرة وما جاورها بين المقاومة الجنوبية والجيش الموالي للشرعية ومسلحي الحوثي وقوات صالح تدخل فيها طيران التحالف العربي التي تقوده السعودية حتى ظن الكثيرين ان المنطقة  تحررت بالكامل.

من جهته قال سالم ناصر " ناشط شبابي " سرعان ما أعادت أحداث وتطورات يوم أمس بقصف مناطق لودر إلى الواجهة حسابات أخرى، تؤكد ان المنطقة الاستراتيجية التي تربط بين المحافظات اليمنية الجنوبية بالشمالية لاتزال تحت سيطرة قوات الحوثي وصالح التي اعادة ترتيب أوضاعها على الأرض وتأمين خطوط الإمداد من البيضاء.

 وأضاف سالم ان العوامل التي ساعدت هذه القوات على البقاء وعورة المنطقة ووجود عددا كبيرا من الكهوف الجبلية  التي يتمترس فيها مسلحي الحوثي وصالح ويخزنون ذخائرهم فيها.

وقد دارت اشتباكات بين المقاومة وقوات الحوثيين وصالح ظهر يوم أمس حيث قامت المدفعية التي تمتلكها المقاومة والموجودة في لودر بضرب عددا من مواقع الميليشيات مع عدم توفر معلومات عن الخسائر في صفوف قوات الحوثي وصالح.

مصدر من المقاومة الجنوبية  يقول " للمشاهد "  قصف مسلحي الحوثي وقوات الرئيس صالح  للودر تحمل رسائل عدة أهمها تتعلق  بتواجد اللواء 115مشاة في لودر والذي زاره محافظ ابين الدكتور الخضر السعيدي يرافقه قائد اللواء 115مشاة قبل يومين .

وأضاف المصدر ان المقاومة في ابين  تعيش حالة من التذمر والسخط بعد تأخر ضمها وبشكل كامل للمؤسسة العسكرية والجيش الوطني وفي هذا السياق هناك عدة بيانات وتوجهات احتجاجية حدثت خلال الفترة والأيام الماضية ..

ويربط البعض  معارك لودر وإعادة سيطرة قوات الحوثي وصالح بموضوع المفاوضات السياسية وتحسين شروط ومخرجات التفاوض وهي رسالة أخرى مهمة في ظل الضربات الأخيرة التي شنها طيران التحالف العربي على تعز و صنعاء والبيضاء.

طباعة

التعليقات

إضافة تعليق