عاجل

اتهامات لمقاتلين موالين لهادي بالتضييق على اطقم طبية

2016-11-23 22:49:42 ( 82281) قراءة
المشاهد – متابعات :

مستشفى الثورة تعز - انترنت

اتهمت جماعات حقوقية الجانبين المتحاربين في تعز باستخدام صواريخ وقذائف مورتر في مناطق سكنية مأهولة.

وقالت منظمة هيومن رايتس ووتش إن ألغاما أرضية زرعها الحوثيون تسببت في سقوط ضحايا كثيرين من المدنيين.

وقالت العفو الدولية إن باحثيها أجروا مقابلات مع 15 طبيبا ومع عاملين بمستشفيات في تعز ووصفوا كيف قام أعضاء من اللجان الشعبية "بمضايقات منتظمة واعتقالات وحتى التهديد بقتلهم على مدى الأشهر الستة الماضية."

واستشهد التقرير بثلاث حالات على الأقل أغلقت فيها مستشفيات بسبب تهديدات ضد أطقمها. وشمل ذلك حادثا يوم الاثنين حين أغار مقاتلون على مستشفى الثورة وأغلقوه بسبب تقديمه فيما يبدو علاجا طبيا طارئا لثلاثة مصابين من الحوثيين وفقا للتقرير.

ونقل التقرير عن شهود قولهم إن ثلاثة مسلحين اقتحموا مكتبا بالمستشفى وهددوا بقتل الطاقم الطبي إن لم يتم إغلاق المستشفى على الفور.

وحاول المقتحمون أيضا سحب المقاتلين الحوثيين اللذين بقيا على قيد الحياة -وأحدهما قاصر- إلى خارج وحدة الرعاية المكثفة والإفاقة لكن الطاقم الطبي منعهم.

ونقل التقرير عن مدير مستشفى الثورة قوله إن مقاتلين نشروا مواقع دفاعية ضمت دبابات حول المجمع متجاهلين نداءات من الفريق الطبي والسلطات المحلية تناشدهم ألا يفعلوا ذلك.

وقال مدير المستشفى إن حراس المستشفى لم يكن بمقدورهم التصدي للمسلحين الذين كانوا يفوقونهم في التسليح والعدد.

المصدر - رويترز

طباعة

التعليقات

إضافة تعليق