عاجل

الحوثيين مستعدين لإيقاف الحرب وتشكيل حكومة وحدة

2016-11-16 17:50:50 ( 118761) قراءة
المشاهد - متابعات :

القصر الجمهوري بتعز  تحت نيران المقاومة - تصوير احمد الباشا

قالت جماعة الحوثي اليمنية يوم الأربعاء إنها مستعدة لوقف القتال والانضمام لحكومة وحدة وطنية وهو ما يبعث الأمل في حل الصراع الذي أسقط حتى الآن أكثر من عشرة آلاف قتيل.

ويؤكد هذا الإعلان على ما يبدو تفاصيل اتفاق طرحه يوم الثلاثاء وزير الخارجية الأمريكي جون كيري الذي قال إنه يشمل خططا لوقف إطلاق النار اعتبارا من يوم الخميس.

وقال محمد البخيتي عضو المجلس السياسي لجماعة أنصار الله التابعة لجماعة الحوثي إن السعودية "وافقت على مبدأ وقف الحرب." ولم يصدر أي تأكيد رسمي من الرياض.

وتدخل تحالف عربي تقوده السعودية في الصراع اليمني في مارس آذار من العام الماضي دعما للرئيس عبد ربه منصور هادي بعد تقدم الحوثيين المتحالفين مع إيران إلى عدن التي اتخذ منها قاعدة له مما اضطره إلى مغادرة البلاد.

وأضاف البخيتي ردا على سؤال من رويترز بشأن ما أعلنه كيري أن "موقف أنصار الله كان ولا يزال مع وقف الحرب وتشكيل حكومة وحدة وطنية تستوعب جميع المكونات السياسية وبالتالي لا جديد في موقفنا."

وقال البخيتي "الجديد هو في موقف السعودية التي وافقت على مبدأ وقف الحرب على أساس أنها أحد أطراف الصراع."

وبعد تفجيرات وهجمات أخرى على مدى شهور لم يظهر طرف باعتباره القوة المهيمنة في حرب أسفرت عن نزوح أكثر من ثلاثة ملايين شخص ودفعت قطاعات من السكان إلى شفا المجاعة في حين توفرت الفرصة لأحد أقوى فروع تنظيم القاعدة للتوسع في عملياته.

* وقف إطلاق النار

وقال كيري يوم الثلاثاء خلال ما قد تكون رحلته الأخيرة للخليج قبل انتهاء ولاية الرئيس الأمريكي باراك أوباما في يناير كانون الثاني إن اجتماع مسؤولي جماعة الحوثي والتحالف الذي تقوده السعودية انتهى بالاتفاق على وقف إطلاق النار اعتبارا من الخميس.

لكن في مؤشر على تعقيد الموقف سارعت حكومة هادي إلى رفض تلك التصريحات والشكوى من التجاهل. وكانت نسخ من خطة سلام وضعتها الأمم المتحدة واطلعت عليها رويترز في أكتوبر تشرين الأول اقترحت تهميش دور هادي في أي حكومة في المستقبل.

وقال وزير الخارجية اليمني عبد الملك المخلافي إن كيري لم ينسق مع الحكومة بشأن ما أعلنه كيري عن وقف إطلاق النار وإن الحكومة غير مهتمة بالخطة.

وقال في حسابه على تويتر "ما صرح به الوزير كيري لا تعلم عنه الحكومة اليمنية ولا يعنيها ويمثل رغبة في إفشال مساعي السلام بمحاولة الوصول لاتفاق مع الحوثيين بعيدا عن الحكومة."

وأبلغ تلفزيون الجزيرة أنه يعتقد أن الإدارة الأمريكية الحالية عاجزة عن تقديم أي ضمانات لأي طرف وأن ما قاله كيري ما هو إلا "فقاعة إعلامية على حساب الشعب اليمني."

وتغير خط المواجهة قليلا على مدار الشهور القليلة الماضية رغم هجمات متكررة من أنصار هادي الذين يعملون على الأرض بدعم جوي من التحالف الذي تقوده السعودية.

وتقول حكومة هادي إن الحوثيين استولوا على السلطة بصورة غير شرعية في انقلاب دعمته إيران وتطالب بانسحابهم من المدن التي سيطروا عليها وتسليم أسلحتهم الثقيلة قبل البدء في أي تسوية سياسية.

وتقول جماعة الحوثي إنها سيطرت على السلطة لإنهاء الفساد والتخلص من المتشددين الإسلاميين الذين قالت إنهم وسعوا نفوذهم خلال فترة رئاسة هادي.


رويترز 

طباعة

التعليقات

إضافة تعليق