عاجل

المخلافي:كيري يحاول الاتفاق مع الحوثيين بعيداً عنا

2016-11-15 17:05:55 ( 101385) قراءة
المشاهد - خاص

اتهم وزير الخارجية اليمني الدكتور عبدالملك المخلافي وزير الخارجية الأميركي "كيري" بأنه يسعى إلى إفشال مساعي السلام، وأنه يحاول الوصول إلى اتفاق مع جماعة الحوثي بعيداً عن الحكومة الشرعية.

وقال المخلافي قبل قليل في تغريدة له على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" ""ما صرح به الوزير كيري لا تعلم عنه الحكومة اليمنية ولا يعنيها، ويمثل رغبة في إفشال مساعي السلام بمحاولة الوصول لاتفاق مع الحوثة بعيداً عن الحكومة".

ووفقاً لمصادر إعلامية فإن وزير الخارجية الأميركية كان قد التقى اليوم بالناطق الرسمي للحوثيين في العاصمة العُمانية مسقط.

وكانت التكنهات تقول إن زيارة وزير الخارجية الأميركي جون كيري للعاصمة العمانية مسقط، تأتي من أجل الضغط على الحوثيين لتقديم تنازلات لإنجاح مبادرته التي أصبحت مبادرة أممية، وكذلك الالتجاء إلى وساطة دول التحالف العربي لإقناع الحكومة اليمنية بتنازلات مقابلة، إلا أن تغريدة الوزير اليمني "المخلافي" خيبت تلك التكنهات، وكشفت عن أن هناك أموراً خفية لهذه الزيارة والتي قد تكون لصالح جماعة الحوثي.

وكانت وزارة الخارجية الأميركية قد أعلنت الأحد الماضي عن أن كيري سيلتقي خلال زيارته لسلطنة عمان السلطان قابوس بن سعيد، لبحث جهود التوصل إلى تسوية بشأن الصراع في اليمن، ووفقاً للتحليلات السياسية فإن أميركا لمحت بإلقاء الحمل على السلطان قابوس للتدخل في وساطة مهمتها إنجاح التسوية السياسية في اليمن، وتشير التوقعات السياسية إلى أن هذه الخطوة جاءت بعد توصل جماعة الحوثي إلى قناعة بأن التحالف العربي الذي تقوده السعودية ليس بصدد تقديم أي تنازلات آنية تهدد أمن المنطقة في المستقبل.

وتقول مصادر سياسية إن وزير الخارجية الأميركي لا يطلب اعترافا حوثيا كاملا بالمبادرة بمختلف مراحلها، ولكنه يطلب فقط موافقة مبدئية، خاصة في ما تعلق بالبحث عن نائب رئيس مقبول من الجميع يخلف اللواء علي محسن الأحمر النائب الحالي للرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، والذي سيخلف لاحقا الرئيس الحالي.

وأعتبر مراقبون أن ما تؤول إليه المعطيات بعد تصريحات وزير الخارجية اليمني المخلافي ضبابية وأن مهمة "كيري" قد لا تحقق أهدافها، خاصة في ظل إحساس الحكومة بتجاهلها والتعامل مع جماعة الحوثي بأنها الطرف الأقوى.

 

طباعة

التعليقات

إضافة تعليق